كالتشر عربية

دراسة: المصريون الأكثر تصديقا للأخبار الزائفة .. والباكستانيون الأكثر تدقيقا


أظهر مسح أجرته شركة إبسوس لدراسات السوق أن المصريين هم الأكثر تصديقا للأخبار الكاذبة من بين شعوب العالم. في حين كان الباكستانيون الأكثر تدقيقا في التعامل معها.

وذكر المسح أن 86 بالمائة من مستخدمي الإنترنت يقعون فريسة الأخبار الزائفة. وحمل الولايات المتحدة حصة الأسد من المسؤولية في نشر الأخبار المضللة، تليها روسيا ثم الصين، وفق استطلاع إيبسوس السنوي الذي يشارك فيه 25 ألف مستخدم للإنترنت في 25 بلدا.

وقال المشاركون في الاستطلاع الذي نقلته "فرانس برس" إنهم يريدون من الحكومات وشركات التكنولوجيا أن تتصدى معا لهذه النشاطات التي تساهم في نمو عدم الثقة بالإنترنت، كما أنها تؤثر سلبا على الاقتصادات والحوار السياسي.

ويظهر أن الأخبار المضللة طاغية على موقع فيسبوك، لكنها موجودة أيضا على يوتيوب والمدونات وتويتر. وكشفت النتائج توسّع الشعور بانعدام الثقة بشركات مواقع التواصل الاجتماعي، وتعاظم القلق بشأن الخصوصية والتحيّزات المعدّة سلفا من خلال الخوارزميات التي تستخدمها شركات الإنترنت وتعتمد عليها لإعطاء أفضلية لمنشور على حساب آخر.

واستند الاستطلاع إلى مقابلات شخصية وأخرى عبر الإنترنت جرى بين 21 ديسمبر 2018 و10 فبراير 2019 لحساب مركز ابتكار الحوكمة الدولية.
دراسة: المصريون الأكثر تصديقا للأخبار الزائفة .. والباكستانيون الأكثر تدقيقا دراسة: المصريون الأكثر تصديقا للأخبار الزائفة .. والباكستانيون الأكثر تدقيقا Reviewed by Mentor Egypt on يونيو 16, 2019 Rating: 5
التعليقات
0 التعليقات

Post AD