القائمة الرئيسية

الصفحات

مصر و زيمبابوي .. تفوق كاسح و ذكرى "ملعونة" عمرها ربع قرن !!

يتفوق المنتخب المصري على زيمبابوي في تاريخ المواجهات

انطلاقا من مساء اليوم الجمعة، ستصوب أنظار الجماهير الأفريقية، وعشاق كرة القدم حول العالم، إلى مصر، التي تحتضن منافسات كأس أمم أفريقيا 2019، فيما سيقص المنتخب المصري ونظيره الزيمبابوي شريط الافتتاح.


وستجرى مباراة افتتاح الدورة الـ32 من كأس أفريقيا على "استاد القاهرة الدولي" بداية من الساعة العاشرة بتوقيت مصر (الثامنة بتوقيت غرينتش العالمي).

وكان اللقاء بين مصر وزيمباوي مهددا بعدما تمرد لاعبو منتخب زيمبابوي بسبب عدم حصولهم على مستحقاتهم المادية من الاتحاد المحلي.

وقبل ساعات قليلة فقط من المباراة المنتظرة، جرى احتواء الأزمة، بعد تدخل عدد من المسؤولين لتهدئة اللاعبين وحثهم على خوض المواجهة.

تاريخ المواجهات بين المنتخبين

يتفوق المنتخب المصري على زيمبابوي في تاريخ المواجهات بينهما، بالرغم من أن هناك ذكرى سيئة حدثت للفراعنة في إحدى مواجهاتهما.

تواجه المنتخبان في 14 مناسبة، فاز منتخب "الفراعنة" في 8 لقاءات، وتعادلا في 4، بينما كان الفوز من نصيب زيمبابوي مرتين فقط.

في المباريات الـ14 التي لعبها المنتخبان، سجل الفراعنة 24 هدفا في شباك زيمبابوي، بينما تلقت شباك مصر 13 هدفا فقط.

أمام بخصوص الذكرى السيئة، فكانت في تصفيات كأس العالم 1994 التي استضافتها الولايات المتحدة.

وتواجه الطرفان في مباراة مهمة للتأهل للدور الثاني للتصفيات، حيث كان المنتخب المصري ثاني المجموعة بـ7 نقاط وزيمبابوي الأول بـ10 نقاط مما كان يعني أن الفراعنة يلزمهم الفوز وحده من أجل التأهل.

وفاز المنتخب المصري باللقاء الذي أقيم في بداية عام 1993 فعلا بنتيجة 2-1، لكن المباراة شهدت واقعة شهيرة حين ألقى عدد من الجماهير بالطوب وادعى منتخب زيمبابوي إصابة مدرب الفريق.

وفي واقعة نادرة الحدوث قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم إعادة اللقاء على أرض محايدة، لتقام في مدينة ليون الفرنسية، وتنتهي بالتعادل السلبي لتتأهل زيمبابوي للتصفيات الثانية.

وعرفت تلك المواجهة منذ ذلك الحين بمباراة الطوبة، وبقيت تمثل إحدى الذكريات المريرة في مسيرة المنتخب المصري الذي عجز عن التأهل إلى نهائيات المونديال منذ عام 1990 وحتى بطولة روسيا 2018.

يشار إلى أن منتخب مصر يمتلك الرقم القياسي في عدد مرات التتويج باللقب الأفريقي (7 مرات)، وتأمل الجماهير المصرية أن يكون اللقب الثامن على ملاعبها.