القائمة الرئيسية

الصفحات

بعد وساطة محمد صلاح و المحمدي .. ماذا يحدث في معسكر المنتخب لإنهاء أزمة وردة؟


قبل ساعات قليلة من مباراة الكونغو الديمقراطية أعلن هاني أبوريدة رئيس اتحاد الكرة المصري عن استبعاد لاعب المنتخب عمرو وردة المحترف في صفوف باوك اليوناني لأسباب انضباطية.

رئيس الجبلاية صاحب الكلمة العليا جلس مع الجهاز الفني للمنتخب بقيادة المكسيكي خافيير أجيري ليستقر الطرفان على استبعاد اللاعب على أن يستكمل البطولة الأفريقية بـ22 لاعبًا.

تحركات

التحرك جاء بقيادة محمد صلاح وأحمد المحمدي وعبدالله السعيد ووليد سليمان لإنهاء أزمة وردة وبدأ منذ إبلاغهم بالقرار مباشرة.

أحمد المحمدي قائد المنتخب عقد جلسة مع وردة عقب إعلان القرار ليبقى الأخير فى فندق المنتخب دون أن يغادره انتظاراً للمباراة.

الدعم

حصل وردة على دعم زملائه الكامل، قبل مواجهة الكونغو وأثناء المباراة وبعد المباراة بطرق مختلفة.

أحمد المحمدي قائد المنتخب قال عقب نهاية المباراة: "وردة واحد مننا، حياة اللاعب الشخصية تخصه، فهو واحد من العائلة وكلنا بشر وكلنا نُخطئ".

ووجه رسالة واضحة "لن نتركه".

الاعتذار

اعتذر عمرو وردة فى الساعات الأولى من صباح اليوم، الخميس، عبر فيديو نشره على حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك".

وقال وردة: "أعتذر لأسرتي واللاعبين والجهاز الفني وأي شخص يشعر بالضيق مني وأتعهد بعدم تكرار الأمر".

الإقرار بالخطأ لم يكن رسالة وردة الوحيدة فقط، بل إن ظهور اللاعب من إحدى غرف فندق المنتخب بحسب مراسل "مصراوي" كانت الرسالة الأهم.

دعم كامل

الدعم المتتالي الذى حصل عليه وردة من زملائه لم يكن وليد الصدفة بل جاء باتفاق بحسب ما قاله مصدر مطلع لـ"مصراوي" أكد أن الدعم كامل وجماعي.

وعقب المباراة خرج العديد من اللاعبين لمساندة اللاعب في أزمته عبر تغريدات على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" فكانت البداية من محمد صلاح نجم المنتخب الوطني الذي تضامن مع اللاعب وأحمد حجازي ووليد سليمان بخلاف باهر وأحمد المحمدي.

جلسة بين أبوريدة وصلاح والمحمدي

وأكد أحمد شوبير نائب رئيس اتحاد الكرة المصري ما يدور فى الكواليس كاشفاً عن تحدث محمد صلاح وأحمد المحمدي مع أبوريدة لإنهاء الأزمة.

شوبير أضاف في تصريحات إذاعية أن أبوريدة سيعقد جلسة مع اللاعبين بحضور الجهاز الفني لتحديد موقف وردة نهائيًا.

وكشف شوبير عن قيام أبوريدة بأربعة احتمالات لإنهاء الجدل حول أزمة وردة وهي:

- يتمسك أبوريدة بموقفه ويستبعد اللاعب من قائمة المنتخب رسميًا.
- القرار الثاني والمحتمل - أن يعود اللاعب على أن يكون مشاركته مع المنتخب في يد الجهاز الفني.
- القرار الثالث بحسب ما أعلن عنه شوبير وهو أن يعود وردة بعد الاعتذار ويقدم الدليل بأن الفيديو الذي انتشر مفبرك.
- القرار الرابع وهو أن يعود اللاعب للمعسكر دون أن يتدرب مع اللاعبين.