القائمة الرئيسية

الصفحات

خطة للبنوك لإتاحة خدمات الصراف الآلي بشكل مستمر خلال الإجازات

ماكينات الصراف الآلي
وضعت البنوك خطة متكاملة لتغذية ومراقبة ماكينات الصراف الآلي بالنقدية على مدار 24 ساعة يوميا ضمانا لاستمرار تقديم خدمة السحب والإيداع للعملاء وذلك مع إغلاق البنوك أبوابها لمدة 5 أيام متتالية بدءا من اليوم.

وكان البنك المركزي، أعلن في بيان أمس الأربعاء، عن جدول إجازاته بمناسبة تحرير سيناء وأعياد الربيع، وعيد العمال، من بينها اليوم الخميس، والأحد والاثنين المقبلين على أن يستأنف العمل صباح يوم الثلاثاء الموافق 30 أبريل، وبالتالي فالبنوك ستغلق أبوابها لمدة 5 أيام متواصلة مع إضافة العطلة الأسبوعية.

وقال مصرفيون في البنوك العامة والخاصة، إن البنوك تعمل على تقديم خدمة السحب والإيداع للعملاء دون توقف عبر ماكينات الصراف الآلي على مدار فترة إجازتها تزامنا مع أعياد الربيع ودخول رمضان.

كما قررت بعض البنوك الخاصة عدم إغلاق فروعها بالأندية والمولات التجارية في أيام الإجازة، واستمرار العمل بها لتقديم كافة الخدمات المصرفية المختلفة.

وقال يحيى أبو الفتوح نائب رئيس البنك الأهلي المصري، إن البنك يخصص موظفين لمراقبة مستويات النقدية في ماكينات الصراف الآلي على مستوى الجمهورية خلال أيام العطلة الرسمية للبنك ضمانا لعدم نفاد النقدية من الماكينات، واستمرار تقديم خدمات السحب والإيداع على مدار 24 ساعة يوميا.

وأضاف أبو الفتوح ، أن ماكينات الصراف الآلي مزودة باتصال لاسلكي متصل بتليفون مدير الفرع، لإرسال إنذار مبكر باقتراب نفاد النقدية من الماكينة للعمل على تغذيتها سريعا قبل خروجها من تقديم الخدمة.

وذكر أنه يتم توفير الحماية الأمنية لماكينات الصراف الآلي ضد وقوع أي اعتداء من بعض الخارجين عن القانون، وتوفير الصيانة اللازمة للماكينات على مدار اليوم تجنبا لوقوع أعطال مفاجئة تؤدي إلى خروج أي ماكينة من الخدمة.

وقال مسؤول في بنك الكويت الوطني، إن البنك اتخذ كل الإجراءات اللازمة لتغذية ماكينات الصراف الآلي بالنقدية اللازمة على مدار عطلة الجهاز المصرفي لتقديم الخدمات المصرفية من السحب والإيداع للعملاء.

وأشار إلى أن البنك قرر عدم إغلاق فروعه داخل الأندية والمولات التجارية خلال فترة إجازة البنوك، واستمرار العمل بها لتقديم الخدمات المصرفية المختلفة.

وأوضح أن ماكينات الصراف الآلي تعد ذراع البنوك في التواصل مع عملائها في تقديم خدمة السحب والإيداع أيام الإجازات الرسمية ضمانا لاستمرار الخدمات المصرفية للأفراد والشركات.